• الاردن، جبل عمان، شارع الخالدي، مجمع الفا
  • 962-795604590
  • ENGLISH LANGUAGE
logo
  • للمكالمات الطارئة
    962-797557003
  • للحجز والاستعلام
    962-797859995

هذه الأخطاء يمكن أن تؤثر على وزنك

إذا كان لديك زوج من بناطيل الجينز المفضلة لديك ولم تعد تلائمك، أو أن مقياس نزول الوزن يبدو ثابتاً، أو ما فقدته من وزنك قد عاد مجدداً، فهناك احتمال أنك تقوم بواحدة من أخطاء فقدان الوزن الإحدى عشر.

1- الاعتماد على تحطم الحمية

photolibrary_rf_photo_of_grapefruit_half

إذا عقدت العزم على أن تفقد 10 أرطال بسرعة، فأنت بهذا تحطّم نظامك الغذائي. فربما لا تتطلب خطتك سوى الجريب فروت أو حساء الملفوف كل يوم. يمكنك خفض السعرات الحرارية اليومية إلى أقل من 1000، ومن المؤكد أن تلك الأرطال ستختفي وتتوارى عن الأنظار. ولكن إذا تناولت عدداً قليلاً جداً من السعرات الحرارية، فأنت بذلك تُبطئ عملية الأيض. وإذا كان النظام الغذائي أقسى من اللازم، فسيحرق جسمك السعرات الحرارية ببطء أكثر، فيستعيد جسمك الوزن عادةً.

2- تجاهل وجبة الإفطار

artlife_rf_photo_of_breakfast_cereal_with_fruit

يبدو تجاهل وجبة الإفطار وكأنه وسيلة بسيطة لخفض السعرات الحرارية، ولكنه قد يجعلك جائعاً بقية اليوم. هذا قد يؤدي إلى تناول وجبات خفيفة غير مخطط لها في العمل وتناول كمية كبيرة على الغداء، مما يجعل تعداد السعرات الحرارية مرتفع. ولكن الإفطار الذي يحتوي على نسبة عالية من البروتين والألياف يمكن أن يحد من الجوع طوال اليوم. في الواقع، تظهر الدراسات أن الناس الذين يتناولون وجبة الإفطار كل صباح هم أكثر حفاظاً على وزن صحي.

3- فقدان متابعة وجباتك الخفيفة

photolibrary_rf_donut_by_computer

ربما كنت تعد السعرات الحرارية في كل وجبة، ولكن ماذا عن كل تلك المقرمشات في ما بينها؟ هناك كيس المعجنات في مكتبك، وشريحة صغيرة من الكعك في إحدى الحفلات، وتذوق طعم الآيس كريم لابنك. كل هذا المضغ الطائش يضيف سعرات حرارية ويمكنه تخريب النظام الغذائي المخطط له. إذا كنت جاداً في عدّ السعرات الحرارية، قد ترغب في استخدام الهاتف الذكي أو الكمبيوتر المحمول لتتبع كل لقمة

4- لا تتناول وجبة خفيفة على الإطلاق

artlife_rf_photo_of_bowl_of_nuts

بينما يمكن لتناول الوجبات الخفيفة الطائش أن يحشو محيط خصرك، إلا أن تناول وجبات خفيفة مدروسة قد يفعل عكس ذلك تماماً. حيث أن الأشخاص الذين يتناولون عدة وجبات صغيرة ووجبات خفيفة يومياً أكثر سيطرة على الجوع وفقدان الوزن. يساعد تناول الوجبات الخفيفة على الحفاظ على عملية الأيض في حالة تأهب قصوى، خاصة إذا كانت الوجبات الخفيفة غنية بالبروتين. كما أن تناول القليل من المكسرات خيار جيد وغني بالبروتين، وتشير البحوث إلى أن الناس الذين يتناولون وجبة مكسرات خفيفة يكونون أقل حجماً من أولئك الذين لا يفعلون ذلك.

5- احصلوا على دسم قليل

imagesource_rf_photo_of_cupcake_wrappers_by_laptop

المنتجات قليلة الدسم تلعب دوراً هاماً في نظامك الغذائي. فقط تذكّر أن قليل الدسم ليس هو نفسه منخفض السعرات الحرارية، وأن ذلك ليس إذناً لاتخاذ حصص ثانية وثالثة. إذا كنت تضع كعكة قليل الدسم في طبقك، فقد ينتهي بك الأمر بتناول سعرات حرارية أكثر مما لو تناولت شريحة صغيرة من الكعكة العادية. أفضل طريقة لمعرفة كمية مقدار الدهن والسكر والسعرات الحرارية التي تحصل عليها هو التحقق من الملصق الغذائي.

6- تجاهل الكثير من السعرات الحرارية

photolibrary_rf_margarita_with_salt

يميل الكثير منا عند عد السعرات الحرارية إلى التغاضي عن ما هو في المشروبات. وهذا خطأ كبير إذا أخذت بعين الاعتبار أن بعض القهوة الفاخرة والمشروبات الكحولية لديها أكثر من 500 سعرة حرارية. يمكن حتى للسعرات الحرارية في عصير الفاكهة والصودا إضافة السعرات بسرعة. وما هو أسوأ من ذلك أن السعرات الحرارية السائلة لا تحد من الجوع. أي أنك لن تأكل أقل بعد تناول مشروب ذي سعرات حرارية عالية.

7- شرب القليل جداً من الماء

artlife_rf_photo_of_woman_drinking_water

هذا هو أحد أبسط الأخطاء التي تقع في النظام الغذائي. الماء ضروري لحرق السعرات الحرارية, وإذا ما تركت نفسك عرضة للجفاف، مع استمرار عملية الأيض لديك، فإن ذلك يعني فقدان الوزن بشكل أبطأ. وتشير البحوث على البالغين الذين يشربون ثمانية أكواب أو أكثر من الماء يومياً بأنهم يحرقون سعرات حرارية أكثر من أولئك الذين يشربون أقل من ذلك. لذا حاول إضافة كوب من الماء لكل وجبة.

8- التخلص من الألبان

photolibrary_rm_photo_of_dairy_products

الحليب الكامل الدسم، والجبن، والآيس كريم هي من المحرمات لكثير من أخصائيي الحميات، ولكن التخلص من منتجات الألبان قد يكون له أثر عكسي. حيث تشير بعض الأبحاث أن الجسم يحرق المزيد من الدهون عندما يحصل على كمية كافية من الكالسيوم وينتج المزيد من الدهون عندما يكون محروماً من الكالسيوم. ولا يظهر أن استخدام مكملات الكالسيوم يساعد في الحصول على نفس النتائج، ولذلك فإن منتجات الألبان قد يكون لها فوائد أخرى أيضاً. تمسك باستخدام بمنتجات الألبان الخالية أو القليلة الدسم.

9- التزود بطعام خفيف

photolibrary_rf_photo_of_drive-thru

التزود بطعام خفيف مناسب بعد يوم حافل، حيث يمكنك دائماً طلب سلطة أو غيرها من الخيارات الأكثر صحة. ولكن إذا كنت هناك، هل يمكنك مقاومة مخفوق الحليب أو أي شيء آخر؟ وإذا كنت تسمح لنفسك بسهولة الحصول على الوجبات السريعة مرة، فيمكن لذلك أن يصبح عادة. ووفقاً لإحدى الدراسات طويلة الأجل فإن الأشخاص الذين يتناولون الوجبات السريعة أكثر من مرتين أسبوعياً اكتسبوا أكثر من 10 أرطال ممن تناولوها أقل من مرة في الأسبوع.

10- وزن نفسك كل يوم

photolibrary_rf_photo_of_feet_on_scale

أن تقوم بوزن نفسك يومياً هو شيء مسبب للإحباط، ولا يعطي معلومات مفيدة. فمن الأهم أن تنظر إلى فقدان الوزن على المدى الطويل بوزن نفسك أسبوعياً. وإذا كان هدفك أن تفقد 1 أو 2 رطل في الأسبوع، فعليك أن تكون راض لرؤية نفسك تفقد تلك الأرطال كل أسبوع. هذه النتيجة أكثر تحفيزاً من التقلبات المربكة التي قد تصاحب الوزن يومياً.

11- وضع أهداف غير واقعية

UnrealisticGoals

أن تقول لنفسك أنك سوف تفقد 20 رطلاً الأسبوع الأول هو هدف قد يعرضك للفشل. فإذا كنت تعلم أنك لن تكون قادراً على القيام بذلك، فهذا يجعلك لا تبدأ بحميتك في المقام الأول. وإذا اتبعت النظام الغذائي وفقدت 5 أرطال في الأسبوع، فستشعر بالإحباط لأنك لم تصل إلى هدفك بدلاً من الاحتفال بنجاحك. الهدف الواقعي هو أمر حيوي لنجاح الحمية. وإذا كنت غير متأكد مما ينبغي أن يكون هدفك، فلا بأس من التحدث مع اخصائي تغذية.