• الاردن، جبل عمان، شارع الخالدي، مجمع الفا
  • 962-795604590
  • ENGLISH LANGUAGE
logo
  • للمكالمات الطارئة
    962-797557003
  • للحجز والاستعلام
    962-797859995

ما هو الفتق؟

يحدث الفتق عندما يندفع عضو من خلال فتحة في العضلات أو الأنسجة التي تحمله وتحيط به. على سبيل المثال، قد تخترق الأمعاء منطقة ضعيفة في جدار البطن.

أنواع الفتق الشائعة

الفتوق أكثر شيوعاً في منطقة البطن. ومع ذلك، فإنها يمكن أن تظهر أيضاً في أعلى الفخذ وسرة البطن ومنطقة الأربية. وعلى الرغم من أن الغالبية العظمى من الفتوق لا تهدد الحياة على الفور، فإنها لن تزول من تلقاء نفسها، وسوف تتطلب التصحيح الجراحي لمنع المضاعفات الخطيرة المحتملة منها.

الأربية

الفتوق الأربية هي النوع الأكثر شيوعاً من الفتوق. وتشكل نحو 70 في المئة من جميع الفتوق، وفقاً لمركز الفتق البريطاني. تحدث هذه الفتوق عندما تندفع الأمعاء من خلال نقطة ضعف أو تمزق في جدار البطن السفلي، وغالبا في القناة الأربية.

وتوجد القناة الأربية في الخاصرتين لكل من الرجال والنساء. لدى الرجال، هي المنطقة التي يمر منها الحبل المنوي من البطن إلى كيس الصفن ويصل هذا الحبل إلى الخصيتين. وفي النساء، تحتوي القناة الأربية على الرباط الذي يساعد على إمساك وتثبيت الرحم في مكانه.

وهذا النوع من الفتوق أكثر شيوعاً لدى الرجال مقارنة بالنساء. وذلك لأن خصيتي الرجل تنحدر عبر القناة الأربية بعد وقت قصير من الولادة، ومن المفترض أن تغلق هذه القناة بشكل كامل تقريباً. في بعض الأحيان، لا تغلق القناة بشكل صحيح، وتترك بقعة ضعيفة معرضة للإصابة بالفتق.

الحجاب الحاجز

يحدث الفتق الحجابي عندما يبرز جزء من المعدة من خلال الحجاب الحاجز في الصدر. والحجاب الحاجز هو طبقة من العضلات تساعد على التنفس وسحب الهواء إلى الرئتين. كما يفصل الأعضاء في البطن عن تلك الموجودة في الصدر.

وهذا النوع من الفتق شائع لدى المرضى بعمر أكثر من 50 عاماً. أما حالات الإصابة في الأطفال فيكون سببها عادة عيب خلقي (منذ الولادة). وتسبب الفتوق الحجابية دائماً الارتداد المعدي المريئي (عندما تتسرب محتويات المعدة عكسياً إلى المريء، مما يسبب الحرقان).

السرة

تحدث فتوق السرة في الرضع والأطفال دون ستة أشهر إذا انتفخت أمعائهم خلال جدار البطن بالقرب من السرة. قد يلاحظ الأهل انتفاخاً في السرة أو بالقرب منها لدى أطفالهم، خصوصاً عندما يبكي الطفل من الألم.

الفتق السري هو النوع الوحيد من الفتوق الذي قد يزول من تلقاء نفسه، عادة عندما يصبح عمر الطفل سنة واحدة. إذا لم يزول الفتق فيمكن استخدام الجراحة.

الفتق الجرحي

يمكن أن يحدث الفتق الجرحي بعد الجراحة في البطن. حيث تندفع الأمعاء من خلال ندبة الجرح أو المنطقة المحيطة بها أو خلال الأنسجة الضعيفة.

 

ما الذي يسبب الفتق؟

تنتج الفتوق بسبب العضلات الضعيفة والإجهاد. قد يتطور الفتق بسرعة أو خلال فترة طويلة من الزمن، اعتماداً على سببه.

تتضمن الأسباب الشائعة لضعف العضلات ما يلي:

·         عدم انغلاق جدار البطن بشكل صحيح في الرحم (عيب خلقي)

·         العمر

·         السعال المزمن

·         الأضرار الناجمة عن إصابة أو عملية جراحية

العوامل التي تجهد الجسم وقد تسبب الفتق (خصوصاً إذا كانت العضلات ضعيفة) تشمل ما يلي:

·         الحمل (يعرض البطن للضغط)

·         الإصابة بالإمساك (يسبب جهداً عند حركة الأمعاء)

·         رفع وزن ثقيل

·         السوائل في البطن (الاستسقاء (

·         الزيادة المفاجئة في الوزن

·         السعال المستمر أو العطس

كيف يتم تشخيص الفتق؟

من المرجح أن يشخص الطبيب الفتق الأربي أو الجراحي عن طريق إجراء الفحص البدني. حيث يتحسس الطبيب الانتفاخ في البطن أو الفخذ والذي يظهر بوضوح عند الوقوف أو السعال أو الإجهاد.

يمكن تشخيص الفتق الحجابي لدى المريض باستخدام باريوم الأشعة السينية أو التنظير. هذه الاختبارات تسمح للطبيب برؤية موقع المعدة داخل الجسم. وباريوم الأشعة السينية عبارة عن سلسلة من صور الأشعة السينية للجهاز الهضمي والتي تسجَّل بعد شرب محلول السائل الذي يحتوي على الباريوم مُظهراً صور الأشعة السينية بشكل جيد. ويتم إجراء التنظير باستخدام خيوط كاميرا صغيرة مثبتة في أنبوب تمر نزولاً عبر الحلق والمريء إلى المعدة.

يفحص الطبيب الطفل الذي يعاني من فتق السرة باستخدام الموجات فوق الصوتية. والموجات فوق الصوتية هي موجات صوتية عالية التردد تنشىء صورة لما في داخل الجسم.

الجراحة وخيارات العلاج للفتوق

قد لا يحتاج الفتق إلى العلاج بناء على حجم الفتق وشدة أعراضه. ويمكن للطبيب ببساطة رصد المضاعفات المحتملة للفتق.

يمكن علاج أعراض فتق الحجابي غالباً ببساطة عن طريق تغيير النظام الغذائي. من حيث تجنب الوجبات الكبيرة أو الثقيلة، وعدم الاستلقاء أو الانحناء بعد تناول الطعام، والحفاظ على وزن الجسم في نطاقه الطبيعي. إذا لم تزل هذه التغييرات في النظام الغذائي الشعور بعدم الراحة الناجم عن الفتق فسوف يحتاج المريض لعملية جراحية.

يقرر الطبيب إجراء عملية جراحية إذا كان الفتق ينمو بشكل كبير مسبباً الألم. ويعالج الطبيب الفتق عن طريق خياطة فتحة الفتق في جدار البطن وإغلاقها. ومع ذلك، فإن العلاج الأكثر شيوعاً للفتوق هو ترقيع الفتحة باستخدام الشبكة الجراحية.

يمكن علاج الفتوق إما بالجراحة المفتوحة أو بالمنظار. وتستخدم جراحة المناظير كاميرا صغيرة ومعدات جراحية صغيرة لشق عدد قليل من الفتحات الصغيرة لإصلاح الفتق. كما أن جراحة المناظير أقل ضرراً على الأنسجة المحيطة.

تتطلب الجراحة المفتوحة فترة تعافٍ أطول. حيث لا يكون المريض قادراً على التحرك بشكل طبيعي لمدة تصل إلى ستة أسابيع. أما جراحة المناظير فتستلزم وقت شفاء أقصر بكثير. ومع ذلك، فإن خطر تكرار حدوث الفتق بعد جراحة المنظار أعلى. بالإضافة إلى ذلك، لا تناسب عملية المنظار كل الفتوق، بما في ذلك تلك التي يتحرك بها جزء من الأمعاء إلى داخل كيس الصفن.

منع الفتق

ليس من الممكن دائماً تجنب ضعف العضلات الذي يسبب الفتق. ومع ذلك، يمكن التقليل من كمية الإجهاد على الجسم. بما يساعد على تجنب حدوث الفتق أو منع الفتق الموجود من التفاقم. وتشمل النصائح الوقاية ما يلي:

·         عدم التدخين

·         رؤية الطبيب عند الإصابة بالمرض لتجنب تطور السعال المستمر

·         الحفاظ على وزن صحي

·         تجنب الإجهاد أثناء حركة الأمعاء أو التبول

·         عدم رفع الأوزان الثقيلة جداً والرفع باستخدام الركب وليس الظهر.

مدة العملية

تستغرق العملية نصف ساعة تقريباً.

2013-illustration-abdominal-wall-hernias

هل هناك خطر من الفتق؟

هناك عدة عوامل تزيد من خطر الفتق، بما في ذلك:

1-      وجود تاريخ شخصي أو عائلي للإصابة بالفتوق

2-      زيادة الوزن أو السمنة

3-      السعال المزمن

4-      الإمساك المزمن

5-      التدخين (والذي يمكن أن يؤدي إلى السعال المزمن)

قد تزيد بعض الحالات مثل التليف الكيسي بصورة غير مباشرة من خطر الفتق. حيث يعيق التليف الكيسي وظيفة الرئتين، مسبباً السعال المزمن.

ما هي أعراض الفتق؟

الأعراض الأكثر شيوعاً للفتق هي الانتفاخ أو التورم في المنطقة المصابة. يلاحظ وجود تورم على جانبي عظم العانة حيث يلتقي الأربية والفخذ في حالة الفتق الأربي. ومن المرجح الشعور بالفتق عن طريق اللمس في حالة الوقوف .

إذا كان الطفل يعاني من الفتق، فسيشعر بالانتفاخ في حالة الوقوف فقط. والانتفاخ هو عادة العرض الوحيد لفتق السرة.

الأعراض الشائعة الأخرى للفتق الأربي ما يلي:

·         ألم أو عدم راحة في المنطقة المصابة (عادة أسفل البطن)، وخصوصاً عند الانحناء أو السعال أو رفع الأثقال

·         الضعف أو الضغط أو الشعور بثقل في البطن

·         الحرق أو الغرغرة أو الإحساس المؤلم في موقع الانتفاخ

أعراض أخرى للفتق الحجابي:

·         ارتداد الحمض (عندما يتحرك حمض المعدة عكسياً باتجاه المريء مما يسبب الحرقان)

·         ألم في الصدر

·         صعوبة البلع

المضاعفات المحتملة للفتق

قد ينمو الفتق ويصبح أكثر إيلاماً إذا ترك دون علاج. حيث يعلق جزء من الأمعاء أو “يحبس” في جدار البطن. مما يعيق الأمعاء مسبباً ألماً شديداً وغثياناً وإمساكاً.

إذا كان الجزء المحتبس من الأمعاء لا يستقبل ما يكفي من الدم، يحدث “الاختناق”. مؤدياً إلى إصابة الأنسجة المعوية أو الموت, فهذه تعتبر حالة طبية طارئة قد تهدد الحياة.