• الاردن، جبل عمان، شارع الخالدي، مجمع الفا
  • 962-795604590
  • ENGLISH LANGUAGE
logo
  • للمكالمات الطارئة
    962-797557003
  • للحجز والاستعلام
    962-797859995

ما هو الشق الشرجي؟

الشق الشرجي هو جرح صغير أو تمزق في الجلد المبطن لفتحة الشرج. قد يحدث بسبب الولادة أو الإجهاد أثناء حركات الأمعاء أو نوبات من الإمساك أو الإسهال مما يسبب تمزق بطانة الشرج. في العادة لا تكون الشقوق الشرجية مدعاة للقلق, وأكثرها تشفى دون أي علاج طبي. ومع ذلك، تلك التي لا تستجيب للعلاج قد تحتاج إلى جراحة.

ما هي أعراض الشقوق الشرجية؟

قد يواجه المصاب بالشق الشرجي واحداً أو أكثر من الأعراض التالية:

·         تمزق مرئي على فتحة الشرج

·         علامة على الجلد (كتلة صغيرة من الجلد) بجانب الشق الشرجي

·         ألم شديد في منطقة الشرج أثناء حركة الأمعاء

·         خيوط من الدم على البراز أو على المناديل الورقية بعد المسح

·         حرق أو حكة في منطقة الشرج

ما الذي يسبب الشق الشرجي؟

يمكن أن يتمزق الجلد حول فتحة الشرج عند مرور براز كبير أو صلب. كما يمكن للإمساك المزمن أو الإسهال المتكرر أيضاً أن يمزق الجلد. وهناك أسباب أخرى مثل:

·         مرض كرون أو أمراض القولون العصبي الأخرى

·         الشد أثناء الولادة

·         انخفاض تدفق الدم في المنطقة الشرجية بسبب الشيخوخة

·         ضيق أو تشنج العضلات العاصرة الشرجية بشكل مفرط

كيف يتم تشخيص هذه الحالة؟ وكيف يتم علاجها؟

يمكن للطبيب عادة تشخيص الشق الشرجي بمجرد الفحص البصري. ولكن قد تكون هناك حاجة لإدخال المنظار (أنبوب صغير مضاء) أو منظار الشرج إلى المستقيم لرؤية التمزق بشكل أكثر سهولة.

تشفى معظم شقوق الشرج باستخدام العلاجات المنزلية فقط، مثل إضافة مكملات الألياف إلى النظام الغذائي أو استخدام ملينات البراز دون وصفة طبية. كما يمكن للحمامات الدافئة إرخاء العضلات الشرجية، وتخفيف التهيج، وزيادة تدفق الدم إلى المنطقة. وهناك أيضاً مراهم الكورتيزول دون وصفة طبية التي تهدئ الألم.

يمكن استخدام مسكنات الألم الموضعية، مثل الليدوكين، على فتحة الشرج لتساعد في تخفيف الألم. وقد يشير الطبيب إلى استخدام نوع من مراهم محصرات قنوات الكالسيوم للمساعدة على استرخاء العضلات العاصرة والسماح للشق الشرجي بالشفاء. كما أن استخدام مرهم النيتروجلسرين الموضعي على فتحة الشرج يوسع الأوعية الدموية في فتحة الشرج، ويزيد من تدفق الدم إلى المنطقة مما يساعد أيضاً في التئام الجروح.

علاج آخر وهو حقن البوتوكس في العضلة العاصرة الشرجية. هذا سوف يمنع التشنجات في فتحة الشرج عن طريق شل العضلات مؤقتاً. والغرض من ذلك هو السماح للشق الشرجي بالشفاء مع الحيلولة دون تشكيل تشققات جديدة.

إذا لم يستجب الشق الشرجي للعلاجات, قد يوصي الطبيب بشق العضلة العاصرة الشرجية. وهو إجراء جراحي يتم فيه شق جرح صغير في العضلة العاصرة الشرجية لمساعدة العضلات على الاسترخاء مما يسمح للشق الشرجي بالشفاء.

مدة العملية

تستغرق العملية نصف ساعة

مدة الاستشفاء

يوم واحد في المستشفى

400x304rectalfissure

حقائق حول الشقوق الشرجية

1-      شقوق الشرج هي جروح أو تمزقات في فتحة الشرج والقناة الشرجية. ويمكن أن تكون حادة أو مزمنة.

2-      تحدث الشقوق الشرجية في المقام الأول عن طريق الصدمة، ولكن قد تحدث أيضاً بسبب العديد من الأمراض غير الصدمة، وينبغي الانتباه في حالة حدوث شقوق في أماكن غير عادية.

3-      الأعراض الأولية لشقوق الشرج هي الألم أثناء وبعد حركات الأمعاء والنزيف والحكة، وقد تظهر الإفرازات كريهة الرائحة أيضاً.

4-      يتم تشخيص التشققات الشرجية وتقييمها عن طريق الفحص البصري لفتحة الشرج والقناة الشرجية والتنظير، وفي الحالات الأقل شيوعاً، قد يكون من الضروري إجراء الأشعة السينية للجهاز الهضمي.

5-      يتم علاج الشقوق الشرجية في البداية بتحفظ عن طريق إضافة كتلة إلى البراز، وتليين البراز، واستخدام نظام غذائي غني بالألياف، وتجنب الأطعمة “الحادة” أو الغذاء سيء الهضم، واستخدام الحمامات ذات المقعدة.

6-      استخدام المراهم التي تحتوي على مواد التخدير، والمنشطات، والنتروجليسرين، والأدوية حاصرات قنوات الكالسيوم لعلاج التشققات الشرجية التي لا تشفى مع الإجراءات السابقة.

7-      قد يكون حقن توكسين البوتولينوم فعالاً عندما لا تستجيب الشقوق الشرجية للمراهم. (تنخفض تكلفة العلاج بدرجة كبيرة إذا ما تم تعبئة التوكسين في جرعات صغيرة.)

8-      جراحة شق العضلة العاصرة الجانبية هي المعيار الذهبي لعلاج التشققات الشرجية. وبسبب المضاعفات الناتجة عنها، فهي تجرى للمرضى الذين لا يفضلون العلاجات غير الجراحية أو الذين لم تجد العلاجات غير الجراحية معهم نفعاً.

من هم الأشخاص المعرضون للإصابة بالشقوق الشرجية؟

الشقوق الشرجية شائعة في مرحلة الطفولة لأسباب غير معروفة. وتحدث في حوالي 80 في المئة من الأطفال خلال السنة الأولى من العمر. كبار السن هم أيضاً عرضة للشقوق الشرجية بسبب انخفاض تدفق الدم في المنطقة الشرجية. كما أن النساء معرضات للإصابة بها بسبب الإجهاد أثناء الولادة.

أما المصابون بمرض التهاب الأمعاء، مثل مرض كرون، فهم معرضون بشكل أعلى لخطر ظهور الشقوق الشرجية. وذلك لأن الالتهاب في بطانة الأمعاء يجعل الأنسجة أكثر عرضة للتمزق. كما أن المصابون بالإمساك المتكرر أكثر عرضة للإصابة بها حيث يضطرون لبذل جهد للتخلص من البراز.

كيفية الوقاية من الشقوق الشرجية؟

على الرغم من عدم إمكانية منع الشقوق الشرجية من الظهور دائماً، إلا أنه يمكن تقليل خطر الإصابة بها عن طريق اتباع الإرشادات التالية:

لمنع التشققات الشرجية عند الرضع، يجب تغيير الحفاضات بشكل مستمر

1-      المحافظة على منطقة الشرج جافة

2-      تنظيف منطقة الشرج بلطف

3-      تجنب الإمساك عن طريق شرب الكثير من السوائل، وتناول الكثير من الألياف، وممارسة الرياضة بشكل منتظم

4-      علاج الإسهال فوراً